Skip to main content
Panty Liners

You are here

هل تسبب الفوط اليومية الالتهاب أو الطفح الجلدي؟

هل تسبب الفوط اليومية الحكة، الاحمرار أو الالتهاب؟ إن هذا مصدر قلق كبير بين جميع النساء، وعندما يحدث ذلك، فإننا نفكر في شيء واحد، وهو أن نمنعه من الحدوث مرة أخرى، بالطبع!

لا تقلقن، يمكنكم الحفاظ على ملابسكم الداخلية مع الشعور بالجفاف والانتعاش دون أي آثار جانبية. السر هو تغيير الفوط اليومية بانتظام، فإن ارتدائه لفترات طويلة حتى تصبح المنطقة رطبة ضد هدف الفوط اليومية.

يوصي الأطباء بتغيير الفوط اليومية بانتظام على مدار اليوم.

لذلك، إذا قمتِ بتغيير ملابسك الداخلية والفوط اليومية بانتظام، فما الذي يمكن أن يسبب هذه المشاكل؟

طفح جلدي أو حكة

أثناء الدورة الشهرية، من الشائع الشعور بالحكة أو حتى الحصول على الطفح الجلدي في تلك المنطقة. هذا عادة بسبب الرطوبة العامة للمنطقة. إذا لم يتم تغيير الفوط اليومية بانتظام، ستظل المنطقة رطبة طوال اليوم، وعليك تجنب ذلك في جميع الأحيان. إذا كنت تعانين من طفح جلدي وليس لديك الدورة حينها، يجب استشارة الطبيب.

كيف تتجنبين الإصابة بالطفح الجلدي؟

  •  استخدمي الفوط الصحية اليومية يومياً وقومي بتغييرها بشكل متكرر ومنتظم.

تمتص الفوط اليومية أي إفرازات مهبلية طوال اليوم للحفاظ على شعور الجفاف والانتعاش طوال الوقت، ولكن إذا لم يتم تغييرها بانتظام على مدار اليوم (كما هو الحال مع الفوط الصحية) قد تصبح المنطقة الحساسة أكثر رطوبة، وقد يؤدي ذلك إلى بعض الآثار الجانبية.

لا تنسى أيضاً بالاستحمام يومياً باستخدام غسول مهبلي متوازن، خصوصاً خلال أيام الصيف!​

  •  نوع الفوط اليومية

إذا كان لديك بشرة حساسة، قد تفضل بشرتك الفوط اليومية القطنية. عادة ما تمتص أكثر وهي ناعمة أكثر على البشرة الحساسة.

فوط كير فري اليومية القطنية خفيفة، تمتص السوائل بسرعة وتعتني براحتك.

إذا كنت لا تزالين تعاني من الطفح الجلدي، فمن المهم استشارة طبيب لتحديد السبب الأساسي ومعالجته بشكل مناسب.

  •  تجنبي استخدام صابون غير متخصص

بصرف النظر عن تغيير ملابسك الداخلية والفوط اليومية بانتظام، اغسلي المنطقة المهبلية بانتظام مع غسول مهبلي وتجنبي استخدام الصابون اليدوي أو الصابون غير المتخصص على تلك المنطقة. يوازن المهبل بشكل طبيعي مستوى الأس الهيدروجيني، والغسول غير المتخصص مثل غسول الجسم والصابون قد يؤدي إلى الالتهاب.

لهذا السبب، ننصح باستخدام غسول كير فري المهبلي بخلاصة الصبار لأنه مصمم للمنطقة المهبلية، وهو خفيف وخالٍ من الصابون ويحافظ على مستوى الأس الهيدروجيني الطبيعي.​

  • خذي قسطاً من الراحة

هنالك آثار جانبية للإجهاد كثيرة تظهر على البشرة. حب الشباب، الاحمرار وما إلى ذلك قد تكون أعراض جانبية للتعب. اشربي الكثير من الماء وحاولي الحصول على بعض الراحة. جسدك يستحق إلى ذلك!

ماذا تفعلين في حال حصولك طفح جلدي؟

  •  اغسلي المنطقة المهبلية بالغسول المهبلي فقط

لا تغسلي المهبل بالصابون. إذا كان لديك طفح جلدي مهبلي، فمن الأفضل أن تغسلي منطقة المهبل بالماء الدافئ والغسول المهبلي المناسب. الصابون قد يسبب التهاب إضافي ويجعل الوضع أسوأ!

إذا استمر الطفح الجلدي، يجب استشارة طبيب أو أخصائي. لا تتجنبي الأعراض!

في حال أن بشرتك حساسة ...

البشرة الحساسة بحاجة إلى أنواع خاصة من واقيات الشمس والكريمات، وينطبق الشيء نفسه على ما ترتديه في الأسفل. منتجات كير فري مصممة لجميع أنواع البشرة، لذلك يمكنك العثور على المنتج الأنسب لك ولبشرتك.

للاستعمال اليومي، ارتدي كيرفري فليكسي كومفورت بخلاصة الصبار. إنها خفيفة جداً وستنسي أنك ترتدينها.

للراحة القصوى، ارتدي فوط كير فري اليومية العادية بخلاصة القطن (الذي يأتي في صنفين: غير معطرة ومعطرة).