Skip to main content

You are here

White Discharge in Females

ما هي الافرازات المهبلية البيضاء وما سبب وجودها؟

إن الافرازات المهبلية البيضاء جزء عادي من طبيعة المرأة، فلا داعي من القلق منه. في الواقع، هو سائل تفرزه غالبية النساء، وعادة لا يدل على مرض ولا يدعو إلى القلق إلا في بعض الأحوال، وسنستعرض في هذا المقال أنواع الافرازات البيضاء المختلفة وما قد تعني لتبقي على انتباه دائم من التغيرات في جسمك.
 
المحتوى
  • ما هي الافرازات البيضاء؟
  • أسباب الافرازات البيضاء
  • من افرازات بيضاء إلى شفافة اللون، تعرفِّي على تغيُّر الافرازات خلال الشهر
  • متى عليك استشارة الطبيب؟
  • بعض النصائح للحفاظ على المهبل وصحته
  • الخاتمة

ما هي الافرازات البيضاء؟

أولاً، يعتبر الافراز المهبلي جزءً طبيعياً وعادياً من دورة المرأة الشهرية الكاملة، بل يتغير لونه وملمسه طوال الشهر من اللون الأبيض إلى اللون الشفاف والبني، وبالرغم من ذلك بعض أنواع افرازات المهبل قد تلفت انتباه مشكلة في منطقة المهبل مثل حالة وجود التهاب أو عدوى الخميرة أو مرض، ومن أنواع افرازات المهبل هي الافرازات البيضاء والتي تفرزها غالبية النساء، وفي هذا المقال سنناقش أنواع وأسباب الافرازات المهبلية البيضاء وصِلَتِها بالدورة الشهرية الكاملة، الحمل، وصحتك.
 

أسباب الافرازات البيضاء

تساعد افرازات المهبل في تنظيف المهبل بطريقة صحية وطبيعية خلال الدورة الكاملة للمرأة، وقد تنتج الافرازات البيضاء لعدة عوامل وأسباب منها ما يلي:

بداية ونهاية الحيض

إن وجود افرازات بيضاء قراب فترة الحيض (في بدايته ونهايته) أمر طبيعي وفي غالب الوقت يكون رقيق وممتد في الملمس، بل ذلك يشير إلى صحة المهبل إن لم يصحبه حكة أو رائحة كريهة.
وتُعرف افرازات المهبل الطبيعية بالكُريات البيضاء والتي تُشكَّل من خلايا السوائل والباكتيريا في المهبل، وقبل بداية الدورة في كل شهر، يفرز المهبل افرازات بيضاء نتيجة زيادة نسبة هرمون البروجسترون في الجسم، ولكن عندما يكون نسبة هرمون الإستروجين عالٍ في مراحل أخرى من الشهر، تكون افرازات المهبل مائية وشفافة، فإن الافرازات البيضاء قد تشير إلى بداية ونهاية الحيض.

استخدام حبوب منع الحمل

قد تؤدي بعض وسائل منع الحمل ومنها حبوب منع الحمل إلى كُثرة الافرازات المهبلية عما أنت معتادة إليه، وسبب هذه الافرازات المهبلية البيضاء هو تقلُّب مستويات الهرمونات، وطالما لا تلحقه أعراض أخرى فهو لا يستدعي القلق.

عدوى الخميرة

إن عدوى الخميرة، والتي تُعرف أيضاً بداء المبيضات، تصيب أغلب النساء لما لا يقل عن مرة في حياتهن، وتُحدث هذه العدوى حَرقان وحكة في منطقة المهبل، وعليكِ الحذر من الحكة حينها لأنها تسبب زيادة الالتهاب، وعادة في هذه الحالة تكون الافرازات بيضاء سميكة أو تنتج افراز ابيض كريمي مثل الجبن. وإن لاحظت أنك تعاني من عدوى الخميرة، عليك استشارة الطبيب، وعادة يكون العلاج بسيط في المراحل المتقدمة.

التهاب المهبل البكتيري

بعض النساء يعانون من التهاب المهبل البكتيري وهو نتاج تَقلُّب النظام الباكتيري الطبيعي واختلاف نسبة البكتيريا في المهبل، وفي هذا الحال قد تكون افرازات المهبل بيضاء ومائلة للون الرمادي وقد تسبب في رائحة كريهة مثل رائحة السمك.

الأمراض المنقولة جنسياً مثل الكلاميديا، والسيلان، وداء المُشعرات...

قد تتغير افرازات المهبل بسبب إحدى الأمراض المنقولة جنسياً، وفي حال وجود ألم، حكة، رائحة كريهة أو عوامل مشاية، عليك استشارة الطبيب في أقرب وقت لسلامتك وصحتك.

أثناء الحمل

أحياناً تكون زيادة نسبة الافرازات البيضاء قبل بداية الدورة الشهرية من أولى علامات الحمل، ولكن عادة يصعب التفريق بين الافرازات البيضاء العادية وهذا النوع من افرازات الحمل، وفي حلات بداية الحمل يكون افراز المهبل سميك أكثر من المعتاد.

الافرازات بعد الجماع

إن الافرازات البيضاء بعد ممارسة الجماع لها عدة أسباب ومنها قيام المهبل بإفراز سوائل حين شعور المرأة بالإثارة الجنسية وقت ممارسة الجماع، وتبقى هذه الافرازات حتى بعد انتهاء الجماع. وأيضاً، قد تكون الافرازات البيضاء سببها إفراز مخاط عنق الرحم طوال الدورة الشهرية الذي يساعد الحيوانات المنوية على الوصول للبويضة الناضجة، ولكن عادة يكون لون الافرازات شفاف عندما تقتربي من فترة التبويض. بالإضافة إلى ذلك، قد يكون أيضاً السائل المنوي للرجل إذا لم يستخدم الواقي الذكري أثناء ممارسة الجماع.
 

من افرازات بيضاء إلى شفافة اللون، تعرفِّي على تغيُّر الافرازات خلال الشهر

كل ما يخص المهبل له علاقة بالدورة الشهرية، وفي كل مرحلة خلال الشهر نستنتج بعض الملاحظات منها اختلاف وتنوُّع الافرازات المهبلية.
 
  • فترة أثناء الإباضة: في هذه الفترة، تكون الافرازات المهبلية ممتدة ومائية وشفافة اللون.
  • فترة ما بعد الإباضة: في هذه الفترة تزداد نسبة هرمون البروجسترون مما يفرز افرازات بيضاء اللون وقد تتحول إلى افرازات بيضاء سميكة وعادة تستمر حتى 14 يوم.
  • فترة قبل الحيض: في هذه الفترة قد تلاحظي افرازات بيضاء قريبة قليلاً للون الأصفر.
  • فترة بعد الحيض: في هذه الفترة قد تتحول الافرازات المهبلية إلى اللون البني، ويتكوَّن ذلك إثر بقايا دماء قديم من الدورة الشهرية، وبعد هذه الفترة عادة تمر بضعة أيام قبل وجود افرازات مهبلية.

متى عليك استشارة الطبيب؟

إذا عانيت من أي وجع أو ألم في منطقة المهبل، وإن واجهتك أياً من هذه الأعراض عليك استشارة طبيب مُختص في أقرب وقت:
 
  • ألم حين التبول
  • طفح جلدي
  • تورم، احمرار وقروح في المهبل أو حوله
  • رائحة كريهة من منطقة المهبل
  • افرازات متكتلة
  • الشعور بالضعف والتعب
  • افرازات مهبلية صفراء أو خضراء
  • ألم أثناء أو بعد ممارسة الجماع

بعض النصائح للحفاظ على المهبل وصحته

يمكنك الحفاظ على صحة المهبل عند متابعة هذه النصائح السهلة:
 
  • ابقي المنطقة المحيطة للمهبل نظيفة وجافة لتجنب تكاثر البكتيريا
  • ارتدي ملابس داخلية قطنية
  • تجنبي ارتداء الملابس الداخلية أثناء النوم حتى تبقى المنطقة جافة
  • قللي من ارتداء البناطيل الضيقة
  • تناولي أكلات صحية تحتوي على البروبيوتك مثل الزبادي، فإن البروبيوتك يحافظ على اتزان نسبة البكتيريا في المهبل
  • استخدمي الفوط اليومية الصحية لتبقي منطقة المهبل جافة، فإن الفوط اليومية تمتص الرطوبة الضارة
يمكنك استخدام الفوط اليومية من كير فري لاستدامة صحة وجفاف المهبل مثل كيرفري الأصلية - غير معطّرة، فهذا النوع من الفوط اليومية المقدم من قبل كير فري تمّ اختباره من قبل أطباء الجلد، ويوفر لكِ انتعاش يومي ويحمي ملابسك الداخلية من علامات الافرازات المهبلية اليومية.
 

الخاتمة

بعد التعرف على أنواع الافرازات المهبلية البيضاء وأسبابها، من جدير بالذكر بأن الافرازات البيضاء أمر عادي وطبيعي، بل إن افرازات المهبل تساعد على تنظيف المنطقة بانتظام خلال الدورة الشهرية الكاملة، وقد يتغير لون وملمس الافرازات خلال الشهر حسب تغير مستويات الهورمونات.
 
اقرئي المزيد عن الافرازات المهبلية البيضاء والمهبل: